الرئيسية / اخبار رئيس المؤسسة / السلطاني من المثنى: زياراتنا الميدانية للوقوف على الايجابيات ودعمها والسلبيات ومعالجتها

السلطاني من المثنى: زياراتنا الميدانية للوقوف على الايجابيات ودعمها والسلبيات ومعالجتها


كتب: ابو ذر المسعراوي ……

عقد رئيس مؤسسة السجناء السياسيين الدكتور حسين السلطاني اجتماعاً مع محافظ المثنى الدكتور فالح عبد الحسن الزيادي وبحثا امكانية تخصيص قطع اراض سكنية للمشمولين بقانون المؤسسة من اهالي المحافظة ، وقد ابدى محافظ المثنى ترحيبه واستعداده للتعاون مع المؤسسة .

وضمن جولته في المحافظة زار السلطاني مديرية السجناء السياسيين واللجنة الخاصة ولجنة محتجزي رفحاء في محافظة المثنى .

وفي اجتماعه مع محافظ المثنى اشار السلطاني الى ضرورة تسهيل الاجراءات الادارية المعقدة من اجل منح قطع اراض للمشمولين بقانون المؤسسة ، واقترح تنسيب موظفين أكفاء بصلاحيات كافية للتنسيق بين المؤسسة والمحافظة لتنفيذ هذه الاجراءات طبقا للقانون والتخطيط العمراني للمحافظة ، وأكد محافظ المثنى انه سيتم تخصيص نسبة من الاراضي السكنية في المحافظة للمشمولين بقانون المؤسسة ، فيما أكد السلطاني ان المسؤولين في مؤسسة السجناء السياسيين يتفهمون الظروف الصعبة التي يمر بها البلد بشكل عام ، وتجري طلباتهم ضمن الامكانيات المتاحة في المحافظة .

واشاد رئيس المؤسسة في معرض حديثه ببعض المحافظين ممن كانت لهم بصمة واضحة في رعاية المشمولين من شريحة السجناء والمعتقلين وشمولهم بتوزيع قطع الاراضي باماكن جيدة وتخصيص مساحات لهم بعد استكمال اجراءاتها . بدوره اعطى الدكتور الزيادي وعدا بتخصيص نسبة ثابته في توزيع الاراضي لشريحة السجناء والمعتقلين اسوة بالشرائح الاجتماعية الاخرى ، معللا الخلل في تخصيص الاراضي السكنية بتعدد القرارات الحكومية فيما يخص المستحقين ، كما اوضح الزيادي ان المحافظة بصدد استملاك اراضي زراعية عائدة لوزارة الزراعة وفقا لقانون رقم (8) لكي يجري فرزها وتوزيعها بشكل عادل على المستحقين.

كما زار رئيس المؤسسة مديرية سجناء محافظة المثنى ومقر اللجنة الخاصة بتقرير طلبات المتقدمين واللجنة الجديدة الخاصة بمحتجزي رفحاء في بناية المديرية التابعة للمؤسسة ، واشاد السلطاني بالتطور الحاصل في عمل المديرية ، وخاطب العاملين بالقول : علينا ان نتنافس في العمل ولا نتدافع بشكل سلبي ، كما انتقد بعض اساليب العمل الخاطئة وفقدان التوزيع الدقيق للوظائف ، وغياب الاستثمار الامثل للطاقات الشابة ، مضيفا ان الشباب يحتاجون الى اشعارهم بالمحبة والاهتمام لما فيه مصلحة لهم بالدرجة الاساس وللاخرين .

واطلع السلطاني على شعب ووحدات المديرية مبديا التوجيهات اللازمة للعاملين.

وفي السياق نفسه اكد السلطاني خلال اجتماعه برئيس لجنة رفحاء واعضائها ضرورة حسم ملف رفحاء وفقا لرؤية محددة كاشفا عن الية عمل تؤدي الى تسريع انجاز الملفات من خلال تصنيفها الى ملفات محسومة واخرى بحاجة الى التحري قبل البت به . ووجه بالغاء الملفات التي لم يراجع اصحابها ، واعطاء مهلة شهر واحد لمن يقيمون خارج البلاد للمراجعة ، متمنيا حسم ملف رفحاء كاملا في اسرع وقت ممكن .

كما التقى الدكتور السلطاني رئيس واعضاء اللجنة الخاصة واعرب عن تقديره لجهودهم حاثا اياهم على تقديم ماهو افضل وفقا للقانون والدستور. ووجه بحل مشاكل المراجعين الذين كانوا بانتظار انجاز معاملاتهم .

وفي ختام جولته في محافظة المثنى تفقد الدكتور السلطاني الحالة الصحية الحرجة للسجين السياسي السابق في الاقسام المغلقة فيصل حطحوط من أهالي الرميثة ، متمنيا له الشفاء العاجل مقدما استعداد المؤسسة لإبداء أي مساعدة ممكنة .

ورافق رئيس المؤسسة في جولته لمحافظة المثنى كل من المدير العام للدائرة الادارية والمالية الاستاذ زيدان خلف ومدير قسم العلاقات والاعلام الاستاذ عبد حسن المسعراوي ومدير مكتب رئيس المؤسسة الاستاذ محسن حسين .

شاهد أيضاً

السلطاني: الانتصار على داعش وتحرير كامل الاراضي العراقية حدث تأريخي كبير وانجاز عسكري وسياسي استثنائي

هنأ رئيس مؤسسة السجناء السياسيين الدكتور حسين السلطاني الشعب العراقي والمرجعية العليا والقوات المسلحة والحشد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *